الصفحة الأساسية > تغذية > النظام الغذائي الماكروبيوتيكي…

النظام الغذائي الماكروبيوتيكي…

السبت 30 تشرين الأول (أكتوبر) 2010, بقلم Saeed

النظام الغذائي الماكروبيوتيكي…
يرتكز الشرط الأساسي والأهم الذي يقوم عليه المطبخ الماكروبتيكي على الطهي بحب وتناغم وامتنان… فللامتنان الذي يظهره الشخص للطعام الذي يحصل عليه أهمية قصوى… لذلك اطبخوا بكل محبة…
· 50 - 60% من الحبوب الكاملة بما فيها الأرز الأسمر، الدخن، الشعير، الشوفان، القمح، الذرة، وغيرها من الحبوب الكاملة، بالإضافة إلى منتجات الحبوب مثل الكسكس المعكرونة الكاملة وأنواع أخرى متعددة من الخبز الكامل المصنوع من الخميرة الطبيعية.
· 5 - 10% من الشوربة، أي ما يعادل كاسة واحدة أو كاستين في اليوم الواحد، شرط أن يتم تحضير هذه الشوربة من الأعشاب البحرية ومن أعشاب الأرض ويتم تتبيلها بالسوبيا (تخمير الشعير)، وصلصة الصويا أو ملح البحر كما يمكن تحضير شوربة فاصوليا أو شوربة حبوب.
· 25 - 30% من الخضار لا سيما الجذور، والخضار ذات الأوراق الخضراء والبيضاء التي يتم تحضيرها بعدة وسائل، علما أن ثلثي المقادير تكون مطبوخة والثلث الباقي نيء مثل السلطة والكبيس.
· 5 - 10% من الفاصوليا ومنتجاتها والأعشاب البحرية (التي تطبخ سوية أو كل على حدى) مثل شافي الكلى والحمص والعدس وجبنة الصويا (توفو) والصويا المخمرة وغيرها من منتجات الفاصوليا والكومبو والوكامي والنوري وغيرها من الأعشاب البحرية.
- بعض النصائح المفيدة:
· استخدام أواني الطبخ المصنوعة من الفولاذ الصامد (ستانليس ستيل) أو الحديد المسبوك أو المواد الخزفية بدلا من الأواني المصنوعة من الألمنيوم.
· من المستحسن استخدام فرن غاز أو فرن على الحطب بدلا من أجهزة الطبخ الكهربائية أو المايكرووايف التي تصدر ذبذبات تشويشية مؤثرة على الطعام.
· امضغ كل لقمة من الطعام بشكل جيد، أي حوالي خمسين مرة أو أكثر إلى أن تسيل في الفم.
· تجنب تناول الأطعمة التالية: اللحم والدجاج واللبن والزبدة والجبنة والبيض والسكر والعسل والشوكولا وغيرها من الحلوى المكررة والفواكه الاستوائية والخضار والطحين المكرر بالإضافة إلى الأطعمة التي تحتوي على التلوين الاصطناعي والمنكهات والمواد الحافظة وغيرها من المواد المضافة والمعلبات.
· تتضمن الأطعمة التي يمكن تناولها عدة مرات في الأسبوع حسب الرغبة الأسماك، الأطعمة البحرية، الفاكهة، البذور، الجوز، وجبات صغيرة والحلوى (المحلاة بشكل طبيعي بالشعير الملث (المنبت بالنقع في الماء) وعصير الرز وحلاوة الرز وغيرها من المحليات المصنوعة من الحبوب. ولنتذكر معا بأن الطعام الطبيعي الكامل والمتوازن هو المطلوب والمرغوب للوقاية وللعلاج من جميع الأمراض… فالطعام يتحول إلى دم والدم إلى جسم… هذه هي الحقيقة التي علمها أبو الطب أبقراط إلى جميع تلاميذه.. ولكن مع مر الزمن تلاشت الحقيقة وعادت الآن إلى الظهور بعدما ظهرت الأمراض في باطن الأرض وظاهرها وفي أهلها… والآن ليس في عالم الغرب والشرق فحسب بل في عالم العرب أيضا فالصحة صحوة ولنعد معا إلى احترام أجسادنا وأمنا الأرض… هذه هي المسيرة وبالرغم من كل الصعوبات فالحقيقة تشع كالشمس ولا يعرفها إلا الأصحاء لأن الصحة تاج على رؤوس الحكماء… فلنطلب الحكمة…

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك
  • تدعم هذه الاستمارة اختصارات SPIP [->url] {{أسود}} {مائل} <quote> <code> وعلامات HTML <q> <del> <ins>. لإنشاء فقرات أترك اسطر فارغة.